نجوم مصر

نجوم مصر .. موصع من مصر لكل عصر .

الفنان إبراهيم يسري وابنته هنا
أخبار العالم

فى الذكرى الـ6 لرحيله.. هنا إبراهيم يسري: ملحقتش أشبع منك يا هيما


علاقات و مجتمع

بمقطع فيديو لا تتعدى مدته الـ30 ثانية، شاركت هنا ابنة الفنان الراحل إبراهيم يسري، متابعيها عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، لتحيى ذكرى «وفاة وميلاد» والدها الذي رحل عن عالمنا قبل 6 أعوام.

تضمن مقطع الفيديو عدد من اللقطات المصورة التي جمعت بين الفنان الراحل وأسرته، والتي استجمعت بها الابنة الذكريات التي عاشتها مع والدها.

وأرفقت هنا يسري، تعليقًا تروي من خلاله لحظات اشتياقها لوالدها، «في الخلفية»، من أغنية «منتاش بعيد»، التي غنتها العام الماضي، بصوتها، من داخل منزلها، قائلةً: «اللهم إن إبراهيم يسري عبدك ابن عبدك يحتاج إلي رحمتك فارحمه برحمتك يا ارحم الراحمين اللهم اجعله متهني في أعلي درجات جنتك، في الفردوس الأعلي، اللهم ارزقه بصحبة النبي صلي الله عليه وسلم علي أفضل الصلاة والسلام اللهم اجعله من احب خلقك اليك يا رب اللهم جنة الخلد و اكثرها وانهارها ونعيمها الأبدي «لإبراهيم يسري».

الابنة الصغرى للفنان، تابعت بالدعاء لوالدها الراحل، قائلةً: «اللهم ارزقه لذة النظر الي وجهك الكريم الجميل يا الله اللهم اظله تحت عرشك يوم لا ظل الا ظلك ولا باقي الا وجهك اللهم بيض وجهه يوم تبيض وجوه وتسود وجوهاللهم ثبته قدميه يوم تزل فيه الأقدام اللهم اغفر له و اجعل قبره روضة من رياض الجنة وارزقه بنور داءم لا ينقطع يا رب العالمين».

ووجهت هنا، رسالة إلى روح والدها الراحل، قائلةً: «كل سنة وانت طيب يا احلي و ارجل واحن و اكرم راجل في الدنيا، كل سنة وانت البرنس زي م الكل بيقول عليك.. وحشتني.. وحشتني يا هيما، وحشني صوتك وضحكتك و وشك القمر وحضنك وطبطبتك.. وحشني هزارك معايا».

وروت ابنة الفنان كواليس علاقتها بوالدها، إذ قالت: «وحشني اني ارجع من برة و اقعد احكيلك علي يومي.. وحشني ومفتقدة اوي للكلام معاك في كل حاجة.. فجأة لاقيت نفسي بعمل كل الحاجات اللي انت كنت بتحبها.. بقرأ كتير واعلم نفسي حاجات معينة و اقعد اتكلم في كل اللي انت بتحب تتكلم فيه، بس مفتقداك اوي».

هنا تعبر عن اشتياقها لوالدها: نفسي أسمع صوت مفاتيحك

«الحياه ملهاش طعم من غيرك.. ناقصة.. كل فرحة بتكون ناقصة، نفسي اسمع صوتك.. نفسي اشوفك مرة كمان بس، نفسي حتي اسمع صوت مفاتيحك وانت جاي من برة.. ملحقتش اشبع منك»، بهذة العبارة واصلت ابنة الفنان الراحل الحديث عن والدها، قائلةً: «انت معانا الحمد لله، عمرك ما مشيت، انت بجد معانا، عايش معانا كل يوم في كل تفاصيلنا.. وعشق الناس ليك والحكايات اللي بسمعها عنك تخليني فخورة اكتر و اكتر اني بنت ابراهيم يسري. لدرجة ان في ناس مش بتكون عرفاني شخصيا بس أول ما يعرفوا اني بنتك بيحبوني حب غريب لمجرد بس اني بنتك.. بنحبك يا هيما.. نشوفك علي خير يا حبيبي».

 




:

علاقات و مجتمع

الفنان إبراهيم يسري وابنته هنا

بمقطع فيديو لا تتعدى مدته الـ30 ثانية، شاركت هنا ابنة الفنان الراحل إبراهيم يسري، متابعيها عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، لتحيى ذكرى «وفاة وميلاد» والدها الذي رحل عن عالمنا قبل 6 أعوام.

تضمن مقطع الفيديو عدد من اللقطات المصورة التي جمعت بين الفنان الراحل وأسرته، والتي استجمعت بها الابنة الذكريات التي عاشتها مع والدها.

وأرفقت هنا يسري، تعليقًا تروي من خلاله لحظات اشتياقها لوالدها، «في الخلفية»، من أغنية «منتاش بعيد»، التي غنتها العام الماضي، بصوتها، من داخل منزلها، قائلةً: «اللهم إن إبراهيم يسري عبدك ابن عبدك يحتاج إلي رحمتك فارحمه برحمتك يا ارحم الراحمين اللهم اجعله متهني في أعلي درجات جنتك، في الفردوس الأعلي، اللهم ارزقه بصحبة النبي صلي الله عليه وسلم علي أفضل الصلاة والسلام اللهم اجعله من احب خلقك اليك يا رب اللهم جنة الخلد و اكثرها وانهارها ونعيمها الأبدي «لإبراهيم يسري».

الابنة الصغرى للفنان، تابعت بالدعاء لوالدها الراحل، قائلةً: «اللهم ارزقه لذة النظر الي وجهك الكريم الجميل يا الله اللهم اظله تحت عرشك يوم لا ظل الا ظلك ولا باقي الا وجهك اللهم بيض وجهه يوم تبيض وجوه وتسود وجوهاللهم ثبته قدميه يوم تزل فيه الأقدام اللهم اغفر له و اجعل قبره روضة من رياض الجنة وارزقه بنور داءم لا ينقطع يا رب العالمين».

ووجهت هنا، رسالة إلى روح والدها الراحل، قائلةً: «كل سنة وانت طيب يا احلي و ارجل واحن و اكرم راجل في الدنيا، كل سنة وانت البرنس زي م الكل بيقول عليك.. وحشتني.. وحشتني يا هيما، وحشني صوتك وضحكتك و وشك القمر وحضنك وطبطبتك.. وحشني هزارك معايا».

وروت ابنة الفنان كواليس علاقتها بوالدها، إذ قالت: «وحشني اني ارجع من برة و اقعد احكيلك علي يومي.. وحشني ومفتقدة اوي للكلام معاك في كل حاجة.. فجأة لاقيت نفسي بعمل كل الحاجات اللي انت كنت بتحبها.. بقرأ كتير واعلم نفسي حاجات معينة و اقعد اتكلم في كل اللي انت بتحب تتكلم فيه، بس مفتقداك اوي».

هنا تعبر عن اشتياقها لوالدها: نفسي أسمع صوت مفاتيحك

«الحياه ملهاش طعم من غيرك.. ناقصة.. كل فرحة بتكون ناقصة، نفسي اسمع صوتك.. نفسي اشوفك مرة كمان بس، نفسي حتي اسمع صوت مفاتيحك وانت جاي من برة.. ملحقتش اشبع منك»، بهذة العبارة واصلت ابنة الفنان الراحل الحديث عن والدها، قائلةً: «انت معانا الحمد لله، عمرك ما مشيت، انت بجد معانا، عايش معانا كل يوم في كل تفاصيلنا.. وعشق الناس ليك والحكايات اللي بسمعها عنك تخليني فخورة اكتر و اكتر اني بنت ابراهيم يسري. لدرجة ان في ناس مش بتكون عرفاني شخصيا بس أول ما يعرفوا اني بنتك بيحبوني حب غريب لمجرد بس اني بنتك.. بنحبك يا هيما.. نشوفك علي خير يا حبيبي».

 



LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *