نجوم مصر

نجوم مصر .. موصع من مصر لكل عصر .

موكب نقل المومياوات
أخبار العالم

شغالين من 8 شهور.. مصممة أزياء موكب نقل المومياوات تكشف كواليسه


لايف ستايل

ملابس أشبه بالتصميمات الملكية، استوحت من الإطلالات الفرعونية، بداية من ملابس الفنانين والفنانات، وحتى المشاركين بالموكب العظيم، فباتت الملابس أشبه بلوحة مرسومة في مشهد عالمي على أرض مصرية. 

بلمسات مصممة الأزياء مي جلال، والمصمم خالد عزام، خطف المشاركون بحفل موكب المومياوات الأنظار بإطلالاتهم المختلفة والمتميزة. 

مصممة أزياء حفل المومياوت تكشف التفاصيل

من جانبها أكدت المصممة مي جلال، إن التحضيرات لملابس المشاركون بالموكب، بدأت منذ 8 أشهر: «شغالين من شهر سبتمبر اللي فات، كل حاجة اتنفذت بدقة وعناية عشان نظهر بالشكل ده، في حدث عظيم بمشاركة اتنين من المصممين». 

وتابعت «جلال» لـ «هن»: «شهور بنصمم صممنا  لأكثر من 1600 شخص ظهروا في موكب نقل المومياوات، لحد آخر لحظة وأنا في المتحف». 

وأوضحت مي جلال أن كل التصميمات، ابتعدت عن المبالغة، لكنها استوحت من التراث الفرعوني، فكانت إطلالات بسيطة مع بعض اللمسات الفرعونية، مشيرة إلا أن من أحيوا الحفل اتسموا بالقوة والعراقة، التي تعكس الحدث.

وأشارت مصممة الأزياء على اعتمادهم على بعض الإكسسوارات التي ترمز للتراث الفرعوني، كبروش عين حورس، والحياة، والتيجان الفرعونية. 

حفل نقل موكب المومياوات

وانتهى اليوم، مراسم نقل 22 من المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير للمتحف القومي للحضارة بالفسطاط، في حدث عالمي كبير على الأراضي المصرية. 

ويتم نقل 18 ملكا و4 ملكات، من أسر فرعونية مختلفة، إلى 17 تابوتا، من خلال عربات صممت خصيصا لهذ الحدث في شكل فرعوني.

واستغرق  الموكب ما يقرب من 45 دقيقة لحين نقله من المتحف المصري لمتحف الحضارة، وذلك بمشاركة عدد من كبار الشخصيات الدولية والفنانين.




:

لايف ستايل

موكب نقل المومياوات

ملابس أشبه بالتصميمات الملكية، استوحت من الإطلالات الفرعونية، بداية من ملابس الفنانين والفنانات، وحتى المشاركين بالموكب العظيم، فباتت الملابس أشبه بلوحة مرسومة في مشهد عالمي على أرض مصرية. 

بلمسات مصممة الأزياء مي جلال، والمصمم خالد عزام، خطف المشاركون بحفل موكب المومياوات الأنظار بإطلالاتهم المختلفة والمتميزة. 

مصممة أزياء حفل المومياوت تكشف التفاصيل

من جانبها أكدت المصممة مي جلال، إن التحضيرات لملابس المشاركون بالموكب، بدأت منذ 8 أشهر: «شغالين من شهر سبتمبر اللي فات، كل حاجة اتنفذت بدقة وعناية عشان نظهر بالشكل ده، في حدث عظيم بمشاركة اتنين من المصممين». 

وتابعت «جلال» لـ «هن»: «شهور بنصمم صممنا  لأكثر من 1600 شخص ظهروا في موكب نقل المومياوات، لحد آخر لحظة وأنا في المتحف». 

وأوضحت مي جلال أن كل التصميمات، ابتعدت عن المبالغة، لكنها استوحت من التراث الفرعوني، فكانت إطلالات بسيطة مع بعض اللمسات الفرعونية، مشيرة إلا أن من أحيوا الحفل اتسموا بالقوة والعراقة، التي تعكس الحدث.

وأشارت مصممة الأزياء على اعتمادهم على بعض الإكسسوارات التي ترمز للتراث الفرعوني، كبروش عين حورس، والحياة، والتيجان الفرعونية. 

حفل نقل موكب المومياوات

وانتهى اليوم، مراسم نقل 22 من المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير للمتحف القومي للحضارة بالفسطاط، في حدث عالمي كبير على الأراضي المصرية. 

ويتم نقل 18 ملكا و4 ملكات، من أسر فرعونية مختلفة، إلى 17 تابوتا، من خلال عربات صممت خصيصا لهذ الحدث في شكل فرعوني.

واستغرق  الموكب ما يقرب من 45 دقيقة لحين نقله من المتحف المصري لمتحف الحضارة، وذلك بمشاركة عدد من كبار الشخصيات الدولية والفنانين.



LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *