انتحار عروس
أخبار العالم

«رمت نفسها من البلكونة».. عروس تنهي حياتها بعد مكالمة مع حماتها في شهر العسل

[ad_1]

علاقات و مجتمع

دائما ما تندلع الخلافات بين الفتيات حديثات الزواج وحمواتهن، وينتج عنها الكثير من العواقب الوخيمة كالانفصال بين الزوجين ونشوب المشكلات التي ينتج عنها خلافات أسرية وأحيانًا تصل لمحاولة الزوجة التخلص من نفسها أو حتى من الزوج، خاصةً في السنة الأولى من الزواج والتي تشهد خلافا بين الزوجين وعائلتيهما على طباع وعادات وتقاليد بعضهم البعض.

وأقدمت فتاة بريطانية في مقتبل العمر، في منتصف العشرينات من عمرها، على إلقاء نفسها من الطابع التاسع، عقب إنهاء مكالمة هاتفية بينها وبين حماتها التي تبلغ من العمر 66 عامًا، تهددها من خلال بمحاولة إجبار ابنها على تطليقها وإنهاء هذة الزيجة.

الخلافات عرفت طريقها للزوجين بعد أسبوع من الزواج

بعد محاولات عدة من محاولة الزوجة الشابة التي لم يمر على زواجها سوى أسبوع واحد، وصل بها الحال بأن ألقت نفسها من شرفة المنزل في بريطانيا، عقب عودتها من شهر العسل، وفق صحيفة «ميرور» البريطانية.

مكالمة هاتفية «مستفزة»  

أثارت الحماة استفزاز العروس الشابة، خاصةً بعدما حدث بينها وبين زوجها خلاف بسيط، وهو الأمر الذي ربما يحدث بين الأزواج في الفترة الأولى من الزواج، ما جعله يتحدث إلى والدته ويخبرها بما حدث بينهما.

تهديد ووعيد 

رغم الخلاف الذي دار بين الزوجين أثناء السفر، إلا أنهما تصالحا قبل عودتهما إلى المنزل بيوم بعد انهاء فترة شهر العسل، وبعدما هاتف والدته لاستشارتها في الخلاف الذي حدث، قامت الحماة بعمل اتصال هاتفي للعروس تهددها عقب العودة بأنها ستدفع ابنها للانفصال عنها في أقرب وقت معللةً إنها تحاول إزعاجه، ما دفع الزوجة للتخلص من الحياة بإلقاء نفسها من شرفة المنزل.

 

 



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

انتحار عروس

دائما ما تندلع الخلافات بين الفتيات حديثات الزواج وحمواتهن، وينتج عنها الكثير من العواقب الوخيمة كالانفصال بين الزوجين ونشوب المشكلات التي ينتج عنها خلافات أسرية وأحيانًا تصل لمحاولة الزوجة التخلص من نفسها أو حتى من الزوج، خاصةً في السنة الأولى من الزواج والتي تشهد خلافا بين الزوجين وعائلتيهما على طباع وعادات وتقاليد بعضهم البعض.

وأقدمت فتاة بريطانية في مقتبل العمر، في منتصف العشرينات من عمرها، على إلقاء نفسها من الطابع التاسع، عقب إنهاء مكالمة هاتفية بينها وبين حماتها التي تبلغ من العمر 66 عامًا، تهددها من خلال بمحاولة إجبار ابنها على تطليقها وإنهاء هذة الزيجة.

الخلافات عرفت طريقها للزوجين بعد أسبوع من الزواج

بعد محاولات عدة من محاولة الزوجة الشابة التي لم يمر على زواجها سوى أسبوع واحد، وصل بها الحال بأن ألقت نفسها من شرفة المنزل في بريطانيا، عقب عودتها من شهر العسل، وفق صحيفة «ميرور» البريطانية.

مكالمة هاتفية «مستفزة»  

أثارت الحماة استفزاز العروس الشابة، خاصةً بعدما حدث بينها وبين زوجها خلاف بسيط، وهو الأمر الذي ربما يحدث بين الأزواج في الفترة الأولى من الزواج، ما جعله يتحدث إلى والدته ويخبرها بما حدث بينهما.

تهديد ووعيد 

رغم الخلاف الذي دار بين الزوجين أثناء السفر، إلا أنهما تصالحا قبل عودتهما إلى المنزل بيوم بعد انهاء فترة شهر العسل، وبعدما هاتف والدته لاستشارتها في الخلاف الذي حدث، قامت الحماة بعمل اتصال هاتفي للعروس تهددها عقب العودة بأنها ستدفع ابنها للانفصال عنها في أقرب وقت معللةً إنها تحاول إزعاجه، ما دفع الزوجة للتخلص من الحياة بإلقاء نفسها من شرفة المنزل.

 

 



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *