وزارة الداخلية
أخبار العالم حوادث

الداخلية تصدر بيان هام بشأن واقعة ذبح سيدة ونجلها بالشارع في المنيا

[ad_1]

تمكنت أجهزة وزارة الداخلية، من ضبط مرتكب واقعة مقتل سيدة ونجلها في المنيا، كما نجحت في كشف ملابسات واقعة العثور على جثة “ربة منزل” بدائرة مركز بني مزار في مديرية أمن المنيا، بها إصابة عبارة عن تهشم بالرأس، ووجود ابنتها في سن الـ6 من عمرها، على قيد الحياة، دون إصابات”، بمحل الواقعة واستقبال أحد المستشفيات نجل المتوفية “متوفى نتيجة كسور بالجمجمة”.

توصلت تحريات فريق العمل الـمُشكل برئاسة قطاع الأمن العام، بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن المنيا تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم، مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، إلى أن مرتكب الواقعة “سائق توك توك”، مقيم بدائرة مركز شرطة مطاي”.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المذكور حال اختبائه بمدينة الإسكندرية، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

مصرع الأم وابنها ونجاة الطفلة

وتبين لقوات الأمن أن المجني عليها تدعى “مريم”، وهي في العقد الرابع من عمرها، وابنها “كاراس” في العقد الثاني من عمره، وأنهما قتلا على يد سائق “توك توك”، وتم إيداع الجثتين بمشرحة مستشفى بني مزار العام، تحت تصرف النيابة، لحين إصدار تقريري الطبيب الشرعي ومفتش الصحة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

وأفادت التحريات، بأن ابنة الضحية وهي طفلة يبلغ عمرها 8 سنوات، كانت تستقل التوكتوك، برفقة والدتها وشقيقها، واستطاعت النجاة عندما هربت فور مشاهدتها أمها وشقيقها الأصغر غارقين في دمائهما.

ووردت إشارة إلى غرفة عمليات النجدة بوقوع جريمة قتل في الشارع السابع الكائن شرق المحطة في مركز بني مزار، حيث استقلت سيدة وطفليها “توك توك” متجهة إلى بيت أسرة زوجها، وتعدى سائق “التوك توك”، على السيدة وطفلها مستخدما آلة حادة وهي عبارة عن “ساطور”، ونتج عن ذلك مقتل الأم وابنها، فيما نجت الطفلة من المذبحة



[ad_2]
:

تمكنت أجهزة وزارة الداخلية، من ضبط مرتكب واقعة مقتل سيدة ونجلها في المنيا، كما نجحت في كشف ملابسات واقعة العثور على جثة “ربة منزل” بدائرة مركز بني مزار في مديرية أمن المنيا، بها إصابة عبارة عن تهشم بالرأس، ووجود ابنتها في سن الـ6 من عمرها، على قيد الحياة، دون إصابات”، بمحل الواقعة واستقبال أحد المستشفيات نجل المتوفية “متوفى نتيجة كسور بالجمجمة”.

توصلت تحريات فريق العمل الـمُشكل برئاسة قطاع الأمن العام، بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن المنيا تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم، مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، إلى أن مرتكب الواقعة “سائق توك توك”، مقيم بدائرة مركز شرطة مطاي”.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المذكور حال اختبائه بمدينة الإسكندرية، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

مصرع الأم وابنها ونجاة الطفلة

وتبين لقوات الأمن أن المجني عليها تدعى “مريم”، وهي في العقد الرابع من عمرها، وابنها “كاراس” في العقد الثاني من عمره، وأنهما قتلا على يد سائق “توك توك”، وتم إيداع الجثتين بمشرحة مستشفى بني مزار العام، تحت تصرف النيابة، لحين إصدار تقريري الطبيب الشرعي ومفتش الصحة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.

وأفادت التحريات، بأن ابنة الضحية وهي طفلة يبلغ عمرها 8 سنوات، كانت تستقل التوكتوك، برفقة والدتها وشقيقها، واستطاعت النجاة عندما هربت فور مشاهدتها أمها وشقيقها الأصغر غارقين في دمائهما.

ووردت إشارة إلى غرفة عمليات النجدة بوقوع جريمة قتل في الشارع السابع الكائن شرق المحطة في مركز بني مزار، حيث استقلت سيدة وطفليها “توك توك” متجهة إلى بيت أسرة زوجها، وتعدى سائق “التوك توك”، على السيدة وطفلها مستخدما آلة حادة وهي عبارة عن “ساطور”، ونتج عن ذلك مقتل الأم وابنها، فيما نجت الطفلة من المذبحة



[ad_2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *