نجوم مصر

نجوم مصر .. موصع من مصر لكل عصر .

حوادث

الاختيار2| الإرهابي “أبوعبيدة”.. قصة العقل المُدبر لاغتيال الشهيد محمد مبروك



04:03 م


الخميس 22 أبريل 2021

كتب – محمود سعيد:

داخل إحدى الشقق السكنية، اجتمع محمد السيد الطوخي وشهرته “أبوعبيدة” بثلاثة من العناصر الإرهابية، حيث حدد يوم السابع عشر من نوفمبر 2013 لاغتيال ضابط الأمن الوطني محمد مبروك.

المشهد الذي جسده ببراعة الفنان محمد العزيزي، أظهر قيام العناصر الإرهابية برصد تحركات الشهيد محمد مبروك بمساعدة ضابط المرور محمد عويس، الذي أمدهم بخط سيره حتى تتبعوه بدائرة قسم شرطة مدينة نصر وأطلقوا عليه وابلًا من الأعيرة النارية حتى استشهد.

الإرهابي “أبوعبيدة” شارك في اعتصام رابعة في 2013 ثم هرب إلى سيناء حيث انضم إلى تنظيم أنصار بيت المقدس، ثم تم تكليفه بتشكيل خلية إرهابية في القاهرة لاستهداف الضباط وأفراد الشرطة والقضاة بالإضافة للمنشآت الشرطية والعسكرية، بحسب تحقيقات القضية 21947 لسنة 2014 جنايات مدينة نصر أول.

كان “أبوعبيدة” المسؤول الأول عن تفخيخ السيارات وصناعة المتفجرات في التنظيم ومن بينها تفخيخ السيارة التي انفجرت أمام مديرية أمن القاهرة.

وأكدت التحقيقات في القضية ارتكاب الجناة 51 جريمة إرهابية كان من بينها جرائم قتل 40 من قوات الشرطة و15 مواطنا و348 مصابًا، من بين تلك الجرائم قتل المقدم محمد مبروك الضابط بقطاع الأمن الوطني وهو الشاهد الرئيسي في قضية التخابر المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي وقيادات تنظيم الإخوان الإرهابي.

بالإضافة لقتل اللواء محمد السعيد مدير مكتب وزير الداخلية والرائد محمد أبو شقرة والملازم أول محمد حسن، والمجند علي رمضان، والمواطنة آمال محمود كامل زوجة أحد ضباط الشرطة، والمواطن محمد أبو غنيمة لسرقة سيارته عمدًا مع سبق الإصرار، ومحاولة اغتيال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، والعميد طه زكي، والعقيد طارق الطحاوي.

وأوضحت التحقيقات أن المتهمين ارتكبوا أحداث تفجير مباني مديريات أمن القاهرة والدقهلية وجنوب سيناء، التي روعت المناطق المحيطة بها والقاطنين فيها، ومحاولة تخريب الكثير من المنشآت الشرطية التي من بينها مديرية أمن الاسماعيلية، وقسم مدينة نصر أول، ونقطة شرطة النزهة، ومركز شرطة أبو صوير، والأكمنة الشرطية بالتجمع الأول بالقاهرة الجديدة، وباسوس، والكيلو 105 بالاسماعيلية، وكذلك المنصورة ومسطرد والجرايدة، ومعسكر الأمن المركزي بالسويس، ونادي ضباط الشرطة بالعريش، وتفجير سيارة شرطة بالاسماعيلية، ووضع عبوة ناسفة بسيارة مأمور قسم إمبابة.

وفي 11 مارس 2014، أعلنت وزارة الداخلية، مقتل الإرهابي محمد السيد منصور الطوخي الملقب بـ”أبوعبيدة”، قائلة إن مقتله جاء نتيجة لإطلاق النار مع قوات الشرطة أثناء محاولة القبض عليه.

وأوضح البيان أنه وفي “إطار المتابعات الأمنية للعناصر المتورطة في الحوادث الإرهابية التي شهدتها البلاد خلال الآونة الأخيرة.. تمكن قطاع الأمن الوطني من رصد تردد محمد السيد منصور الطوخي، على إحدى الشقق السكنية بمنطقة عين شمس شرق القاهرة.. وعقب تقنين كافة الإجراءات وأثناء محاولة ضبطه خلال سيره بتلك المنطقة بادر بإطلاق الأعيرة النارية تجاه القوات من سلاح ناري كان بحوزته –طبنجة- التي بادلته ولقى مصرعه في الحال.”

LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *