نجوم مصر

نجوم مصر .. موصع من مصر لكل عصر .

الاذان الموحد
أخبار العالم

الأوقاف: توقيع بروتوكول “الآذان الموحد” خلال أيام


يجتمع الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، خلال الأيام المقبلة، عقد بروتوكول تعاون بين الأوقاف وكلية الهندسة بجامعة القاهرة للحصول على الدفعة الثانية من الريسفر الخاص بالأذان الموحد.

يذكر ان اللواء عمرو شكري رئيس الإدارة المركزية للإدارة الاستراتيجية بالوزارة أكد أن ما تم إنجازه من تشغيل وتفعيل وحدات الأذان الموحد على صعيد مساجد القاهرة الكبرى قد بلغ ( 2012) مسجدًا، وتشمل خطة عام 2021م (2000) مسجد جديد ليصل إجمالي عدد المساجد إلى ( 4000 ) مسجد.

ويأتي ذلك في إطار جهود وزارة الأوقاف لتفعيل مشروع ( الأذان الموحد ) وإظهار هذه الشعيرة بالمظهر الحضاري اللائق بمكانة جمهورية مصر العربية.

وأكدت وزارة الأوقاف أنه جار التنسيق مع محافظة بورسعيد لتشغيل المشروع بمدن المحافظة بالمشاركة مناصفة بين الوزارة والمحافظة.

وكان الدكتور خالد صلاح، مدير أوقاف القاهرة أكد أن الوزارة انتهت من إجراءات الآذان الموحد في ١١٥ مسجدا وتشغيلهم قبل نهاية الأسبوع الجاري.

وأضاف في المؤتمر الذي عقد في أكاديمية الأوقاف للحديث عن تجربة الأذان الموحد: “انتهينا من مسجد الفتح برمسيس والنور بالعباسية ومسجد حسان بن ثابت، وقبل نهاية الأسبوع سيتم الانتهاء من مسجد السيدة نفيسة والسيدة زينب وسيدنا الحسين رضي الله عنه”.

وبدأت فكرة الأذان الموحد في مصر نهاية عام 2009 وكان “محمود حمدي” زقزوق وزيرا للأوقاف حينها، ومع ظهور الفكرة على الرأي العام في مصر أثارت اختلافا كبيرا وجدالا واسعا إلى مدى مشروعية الفكرة التي كانت تهدف في الأساس إلى القضاء على الأصوات غير الجيدة في الأذان، وفيما يلي رحلة قرار الأذان الموحد في مصر.

إقرأ ايضا ..

الإمام الأكبر ينعى “الشيخة تناظر” أكبر القراء والمحفظات سنًا




:

يجتمع الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، خلال الأيام المقبلة، عقد بروتوكول تعاون بين الأوقاف وكلية الهندسة بجامعة القاهرة للحصول على الدفعة الثانية من الريسفر الخاص بالأذان الموحد.

يذكر ان اللواء عمرو شكري رئيس الإدارة المركزية للإدارة الاستراتيجية بالوزارة أكد أن ما تم إنجازه من تشغيل وتفعيل وحدات الأذان الموحد على صعيد مساجد القاهرة الكبرى قد بلغ ( 2012) مسجدًا، وتشمل خطة عام 2021م (2000) مسجد جديد ليصل إجمالي عدد المساجد إلى ( 4000 ) مسجد.

ويأتي ذلك في إطار جهود وزارة الأوقاف لتفعيل مشروع ( الأذان الموحد ) وإظهار هذه الشعيرة بالمظهر الحضاري اللائق بمكانة جمهورية مصر العربية.

وأكدت وزارة الأوقاف أنه جار التنسيق مع محافظة بورسعيد لتشغيل المشروع بمدن المحافظة بالمشاركة مناصفة بين الوزارة والمحافظة.

وكان الدكتور خالد صلاح، مدير أوقاف القاهرة أكد أن الوزارة انتهت من إجراءات الآذان الموحد في ١١٥ مسجدا وتشغيلهم قبل نهاية الأسبوع الجاري.

وأضاف في المؤتمر الذي عقد في أكاديمية الأوقاف للحديث عن تجربة الأذان الموحد: “انتهينا من مسجد الفتح برمسيس والنور بالعباسية ومسجد حسان بن ثابت، وقبل نهاية الأسبوع سيتم الانتهاء من مسجد السيدة نفيسة والسيدة زينب وسيدنا الحسين رضي الله عنه”.

وبدأت فكرة الأذان الموحد في مصر نهاية عام 2009 وكان “محمود حمدي” زقزوق وزيرا للأوقاف حينها، ومع ظهور الفكرة على الرأي العام في مصر أثارت اختلافا كبيرا وجدالا واسعا إلى مدى مشروعية الفكرة التي كانت تهدف في الأساس إلى القضاء على الأصوات غير الجيدة في الأذان، وفيما يلي رحلة قرار الأذان الموحد في مصر.

إقرأ ايضا ..

الإمام الأكبر ينعى “الشيخة تناظر” أكبر القراء والمحفظات سنًا



LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *