أخبار العالمأخبار عاجلةأخبار عربيةأخبار مصرحوداث ووفيات

اعترافات قاتل أمه في نجع حمادي: «مش بتسمع كلامي» – المحافظات

اعترافات قاتل أمه في نجع حمادي: «مش بتسمع كلامي» – المحافظات

نجوم مصر تقدم : اعترافات قاتل أمه في نجع حمادي: «مش بتسمع كلامي» – المحافظات
, يسعى موقعنا دائما لتقديم الحقائق لإرضلئكم .. إليكم التفاصيل


أدلى الموظف المتهم بقتل أمه في إحدى القرى بمحافظة قما، باعترافات تفصيلية أمام مباحث مركز شرطة نجع حمادي، في الوقت الذي بدأت فيه النيابة العامة تحقيقاتها في الواقعة، مساء اليوم الاثنين، بمعاينة مسرح الجريمة، ومناظرة جثة المجني عليها.

وقال المتهم إنه انهال على أمه ضرباً على رأسها، مشيراً إلى أنه لم يكن يعرف أنها ستموت بسبب ضربه لها، وأبدى ندمه على فعلته، مشيراً إلى أنه قام بضربها لأنها لا تحترمه ولا تستمع لكلامه.

وتابع في اعترافاته، بحسب مصدر أمني: «قلت لها وأنا باضربها ليه مش بتسمعي كلامي، ليه مش عملتيلي كوباية شاي، ليه مش بتشدي السيفون بتاع الحمام، ليه مش بتحترميني، كل ما أقول على حاجة تقولي لا، علشان كدا أنا ضربتها، ومكنتش عارف أنها هتموت».

واستيقظ أهالي قرية «نجع الخضر»، التابعة لمركز نجع حمادي، في شمال محافظة قنا، اليون الاثنين، على جريمة بشعة، عندما صرخت سيدة مسنة، تتجاوز الـ70 من عمرها، لإنقاذها من قبل ضربات ابنها، الذي انهال عليها بالعصا والأيدي، بسبب خلافات بينهما، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، متأثرة بإصابات بالغة في المخ، كما أنها لم يمكنها مقاومة ابنها، الذي كان يضربها بلا رحمة.

وتلقى مدير أمن قنا، اللواء محمد أبو المجد، إخطاراً صباح اليوم، يفيد  بمصرع «رقية فاوي متولي»، 75 سنة، مقيمة بقرية «نجع الخضر»، بمركز نجع حمادي، وتبين أن المتهم في الواقعة ابنها، موظف بالسكة الحديد، ضربها بعصا حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

تم نقل جثة الأم المجني عليها إلى المستشفى، حيث تم التحفظ عليها تحت تصرف النيابة، وتمكنت قوات شرطة مركز نجع حمادي من إلقاء القبض على المتهم، الذي اعترف، أمام  المباحث، بارتكاب الواقعة.

وبحسب مصدر أمني، أكدت التحريات الأولية لمباحث نجع حمادي، أن المتهم موظف في هيئة السكة الحديد، أصيب منذ عدة سنوات، بانفصام في الشخصية، وكان منعزلاً ودائم الشجار مع والدته في المنزل وباقي أفراد أسرته، وحاولت الأسرة علاجه عشرات المرات لدى الأطباء النفسيين في القاهرة وفي محافظة قنا، ولكن حالته لم تتحسن.

وتحرر محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات، وانتقل مفتش الصحة وناظر الجثة على فرشتها التي تلقت عليها الضربات، وتبين أن وفاتها جاءت بسبب إصابات بالغة في الرأس والجسد، بحسب تقرير الطب الشرعي، وبدأت النيابة العامة في نجع حمادي التحقيق مع المتهم واستكمال الإجراءات القانونية.

 

style="display:block" data-ad-client="ca-pub-8342429834928267" data-ad-slot="2122404410" data-ad-format="auto" data-full-width-responsive="true">

أدلى الموظف المتهم بقتل أمه في إحدى القرى بمحافظة قما، باعترافات تفصيلية أمام مباحث مركز شرطة نجع حمادي، في الوقت الذي بدأت فيه النيابة العامة تحقيقاتها في الواقعة، مساء اليوم الاثنين، بمعاينة مسرح الجريمة، ومناظرة جثة المجني عليها.

وقال المتهم إنه انهال على أمه ضرباً على رأسها، مشيراً إلى أنه لم يكن يعرف أنها ستموت بسبب ضربه لها، وأبدى ندمه على فعلته، مشيراً إلى أنه قام بضربها لأنها لا تحترمه ولا تستمع لكلامه.

وتابع في اعترافاته، بحسب مصدر أمني: «قلت لها وأنا باضربها ليه مش بتسمعي كلامي، ليه مش عملتيلي كوباية شاي، ليه مش بتشدي السيفون بتاع الحمام، ليه مش بتحترميني، كل ما أقول على حاجة تقولي لا، علشان كدا أنا ضربتها، ومكنتش عارف أنها هتموت».

واستيقظ أهالي قرية «نجع الخضر»، التابعة لمركز نجع حمادي، في شمال محافظة قنا، اليون الاثنين، على جريمة بشعة، عندما صرخت سيدة مسنة، تتجاوز الـ70 من عمرها، لإنقاذها من قبل ضربات ابنها، الذي انهال عليها بالعصا والأيدي، بسبب خلافات بينهما، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، متأثرة بإصابات بالغة في المخ، كما أنها لم يمكنها مقاومة ابنها، الذي كان يضربها بلا رحمة.

وتلقى مدير أمن قنا، اللواء محمد أبو المجد، إخطاراً صباح اليوم، يفيد  بمصرع «رقية فاوي متولي»، 75 سنة، مقيمة بقرية «نجع الخضر»، بمركز نجع حمادي، وتبين أن المتهم في الواقعة ابنها، موظف بالسكة الحديد، ضربها بعصا حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

تم نقل جثة الأم المجني عليها إلى المستشفى، حيث تم التحفظ عليها تحت تصرف النيابة، وتمكنت قوات شرطة مركز نجع حمادي من إلقاء القبض على المتهم، الذي اعترف، أمام  المباحث، بارتكاب الواقعة.

وبحسب مصدر أمني، أكدت التحريات الأولية لمباحث نجع حمادي، أن المتهم موظف في هيئة السكة الحديد، أصيب منذ عدة سنوات، بانفصام في الشخصية، وكان منعزلاً ودائم الشجار مع والدته في المنزل وباقي أفراد أسرته، وحاولت الأسرة علاجه عشرات المرات لدى الأطباء النفسيين في القاهرة وفي محافظة قنا، ولكن حالته لم تتحسن.

وتحرر محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات، وانتقل مفتش الصحة وناظر الجثة على فرشتها التي تلقت عليها الضربات، وتبين أن وفاتها جاءت بسبب إصابات بالغة في الرأس والجسد، بحسب تقرير الطب الشرعي، وبدأت النيابة العامة في نجع حمادي التحقيق مع المتهم واستكمال الإجراءات القانونية.

 

اعترافات قاتل أمه في نجع حمادي: «مش بتسمع كلامي» – المحافظات

أدلى الموظف المتهم بقتل أمه في إحدى القرى بمحافظة قما، باعترافات تفصيلية أمام مباحث مركز شرطة نجع حمادي، في الوقت الذي بدأت فيه النيابة العامة تحقيقاتها في الواقعة، مساء اليوم الاثنين، بمعاينة مسرح الجريمة، ومناظرة جثة المجني عليها.

وقال المتهم إنه انهال على أمه ضرباً على رأسها، مشيراً إلى أنه لم يكن يعرف أنها ستموت بسبب ضربه لها، وأبدى ندمه على فعلته، مشيراً إلى أنه قام بضربها لأنها لا تحترمه ولا تستمع لكلامه.

وتابع في اعترافاته، بحسب مصدر أمني: «قلت لها وأنا باضربها ليه مش بتسمعي كلامي، ليه مش عملتيلي كوباية شاي، ليه مش بتشدي السيفون بتاع الحمام، ليه مش بتحترميني، كل ما أقول على حاجة تقولي لا، علشان كدا أنا ضربتها، ومكنتش عارف أنها هتموت».

واستيقظ أهالي قرية «نجع الخضر»، التابعة لمركز نجع حمادي، في شمال محافظة قنا، اليون الاثنين، على جريمة بشعة، عندما صرخت سيدة مسنة، تتجاوز الـ70 من عمرها، لإنقاذها من قبل ضربات ابنها، الذي انهال عليها بالعصا والأيدي، بسبب خلافات بينهما، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، متأثرة بإصابات بالغة في المخ، كما أنها لم يمكنها مقاومة ابنها، الذي كان يضربها بلا رحمة.

وتلقى مدير أمن قنا، اللواء محمد أبو المجد، إخطاراً صباح اليوم، يفيد  بمصرع «رقية فاوي متولي»، 75 سنة، مقيمة بقرية «نجع الخضر»، بمركز نجع حمادي، وتبين أن المتهم في الواقعة ابنها، موظف بالسكة الحديد، ضربها بعصا حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

تم نقل جثة الأم المجني عليها إلى المستشفى، حيث تم التحفظ عليها تحت تصرف النيابة، وتمكنت قوات شرطة مركز نجع حمادي من إلقاء القبض على المتهم، الذي اعترف، أمام  المباحث، بارتكاب الواقعة.

وبحسب مصدر أمني، أكدت التحريات الأولية لمباحث نجع حمادي، أن المتهم موظف في هيئة السكة الحديد، أصيب منذ عدة سنوات، بانفصام في الشخصية، وكان منعزلاً ودائم الشجار مع والدته في المنزل وباقي أفراد أسرته، وحاولت الأسرة علاجه عشرات المرات لدى الأطباء النفسيين في القاهرة وفي محافظة قنا، ولكن حالته لم تتحسن.

وتحرر محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات، وانتقل مفتش الصحة وناظر الجثة على فرشتها التي تلقت عليها الضربات، وتبين أن وفاتها جاءت بسبب إصابات بالغة في الرأس والجسد، بحسب تقرير الطب الشرعي، وبدأت النيابة العامة في نجع حمادي التحقيق مع المتهم واستكمال الإجراءات القانونية.

 


اعترافات قاتل أمه في نجع حمادي: «مش بتسمع كلامي» – المحافظات

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button