نجوم مصر

نجوم مصر .. موصع من مصر لكل عصر .

اخصائية تغذية علاجية
أخبار العالم

أخصائية تغذية: نظام الطعام النباتي يقلل الإصابة بأمراض القلب والسكر


صحة

قالت الدكتورة ليندا جاد أخصائي التغذية العلاجية، إن فول الصويا، من أهم المصادر النباتية المهمة التي لا تحتوى على الدهون، مشددة في الوقت ذاته على أن الأشخاص النباتين ينقصهم فيتامين بي 12 والكالسيوم، فالمصادر النباتية فقيرة بهذه العناصر.

الغذاء النباتي يحمي من أمراض القلب والسكر

وأضافت «جاد»، خلال مداخلة هاتفية في برنامج «السفيرة عزيزة»، المذاع على فضائية «dmc»، وتقدمه الإعلامية سالي شاهين، أن الآسيويين معمرون لأن أغلب طعامهم من النباتات، ولا تصيبهم أمراض القلب والسكر لعدم احتواء طعامهم على دهون وكوليسترول يؤثر على عضلة القلب والشرايين.

ضرورة تنويع الغذاء وعدم الاعتماد على مصدر واحد للطعام

وأشارت أخصائي التغذية العلاجية، إلى أنها ترفض استخدام نوع واحد من الطعام لأن ذلك يؤذي الجسد، ويجب تحقيق التوازن وعدم الاعتماد على نظام «الكيتو» الذي يقوم على تناول اللحوم والدهون على مدد زمنية طويلة كنوع من أنواع الرجيم، مشيرة إلى أن هناك فكرة غير صحيحة بأن تناول العيش والأرز هو سبب وجود الطاقة في الجسد وهذا خاطئ، والمصريون يتناولون مكرونة وأرز وعيش بشكل كبير، مؤكدة ضرورة تنويع الغذاء من خلال تناول الخضروات والسلطات والبروتين، وكذلك قطع صغيرة من اللحوم، بجانب اللبن والفول والجبن، وتابعت: «يجب تقليل كميات المكرونة والرز، وتقنينها وليس منعها، لأن الإفراط في تناولها ليس مفيدا».




:

صحة

اخصائية تغذية علاجية

قالت الدكتورة ليندا جاد أخصائي التغذية العلاجية، إن فول الصويا، من أهم المصادر النباتية المهمة التي لا تحتوى على الدهون، مشددة في الوقت ذاته على أن الأشخاص النباتين ينقصهم فيتامين بي 12 والكالسيوم، فالمصادر النباتية فقيرة بهذه العناصر.

الغذاء النباتي يحمي من أمراض القلب والسكر

وأضافت «جاد»، خلال مداخلة هاتفية في برنامج «السفيرة عزيزة»، المذاع على فضائية «dmc»، وتقدمه الإعلامية سالي شاهين، أن الآسيويين معمرون لأن أغلب طعامهم من النباتات، ولا تصيبهم أمراض القلب والسكر لعدم احتواء طعامهم على دهون وكوليسترول يؤثر على عضلة القلب والشرايين.

ضرورة تنويع الغذاء وعدم الاعتماد على مصدر واحد للطعام

وأشارت أخصائي التغذية العلاجية، إلى أنها ترفض استخدام نوع واحد من الطعام لأن ذلك يؤذي الجسد، ويجب تحقيق التوازن وعدم الاعتماد على نظام «الكيتو» الذي يقوم على تناول اللحوم والدهون على مدد زمنية طويلة كنوع من أنواع الرجيم، مشيرة إلى أن هناك فكرة غير صحيحة بأن تناول العيش والأرز هو سبب وجود الطاقة في الجسد وهذا خاطئ، والمصريون يتناولون مكرونة وأرز وعيش بشكل كبير، مؤكدة ضرورة تنويع الغذاء من خلال تناول الخضروات والسلطات والبروتين، وكذلك قطع صغيرة من اللحوم، بجانب اللبن والفول والجبن، وتابعت: «يجب تقليل كميات المكرونة والرز، وتقنينها وليس منعها، لأن الإفراط في تناولها ليس مفيدا».



LEAVE A RESPONSE

Your email address will not be published. Required fields are marked *